قراءة : صراع الأباطرة [من هو اليونكو كايدو ؟] (حرق 🔥)

3


كايدو القوة و المستحيل "بين مراجعة و تحليل" 

،

في أول ظهورٍ للوحش كايدو كان يبحث عن مكانٍ يموت فيه




 فبعد موت ذو الشارب الأبيض "ادواردو نيجيتو" الملقب بأقوى (رجل) في العالم 







 لم يجد من يقارعه ويستمتع بقتاله حتى انه اضطر للقفز من ١٠ الاف متر بحثًا عن الموت 
ولكن ماذا حدث !! صداع فقط !!




عندما تحدث المعلق عنه ولأول مره وصفه بـ: 
أقوى مخلوق في (الأرض والسماء والبحر) 


• هُزم كقرصان ٧ مرات فقط ( ليست 1x1 )
• أُلقي القبض عليه ١٨ مرة من البحرية وأعداءه
• حُكم عليه بالإعدام ٤٠ مرة ولم يجدي ذلك نفعًا سواء كان شنقًا أو قطعًا أو طعنًا 
• أسقط ٩ سُفن بمُفرده
• عانى من التعذيب مرارًا وتكرارًا "نقطة لها باع طويل"

،

يبحث عن مكان يموت فيه ولذلك قام بتعاونٍ متبادل مع الجوكر "الدون كيهوتي دوفلامنيجو" 
بحيث يسلم له أسلحةً من التي يتم صنعها في وانو 

ويقوم الأخير بصناعة فواكة الزون الإصطناعي( (سمايلي) بمساعدة سيزار وتسليمها لكايدو من أجل إنشاء جيش ضخم من مستخدمي الزون الإصطناعية 






رغبته الجامحة في خوض معركة يسطر صداها في التاريخ وموته في ساحة المعركة رغبةٌ تكاد لا تغادر مُحياه 




هذِه كانت نظرةً أولية عمن يكون كايدو فبعد تعمقنا في أحداث القصة وانكشاف بعض الخيوط حول كايدو بدايةً من تحالف لاو و لوفي من أجل اسقاطه ونهايةً بمواجهتهم للدون كيهوتي في دريسروزا واسقاطه حائلين دون حلمه الذي طالما انتظره ولم يكتمل.

استشاط كايدو غضبًا من مجموعة قراصنة ووصفهم بالأطفال الذين يلعبون لعبة القراصنة غير مدركين لما تعنيه هذي الكلمة في العالم الجديد وأخبر كيد بأن يُخبرهم بأن يهربوا لكي لا يذوقوا مرارة ما ذاقه






 ثم قادتنا الأحداث من بعد دريسروزا نحو زو وبعدها إلى التوتو لاند أرض العجوز الشمطاء البيغ مام وفي مواجهة (الضربة الواحدة) التي جمعت بينها وبين لوفي وحديث جرى بينهم حول كايدو وأن لوفي يسعى لإسقاطه ثم العودة لإسقاطها 

أجابته بتعجب !! 





ذلِك الشيء لن يُهزم منكم "ووصفته بالشيء"وهذا فتح باب للنقاش طويل جدًا حول حقيقة من يكون كايدو ؟ هل هو (تنين) أم (غول) كل ذلِك معلقٌ بين وصوله لجزيرة السماء و بين هراوة يحملها ومنهم من إحتمل الإثنين معًا 
ودار تساؤل حينها كيف للبيغ مام معرفة كايدو ؟ هل خاضوا قتالات فيما بينهم ؟! ليتضح لنا بعد نهاية ارك البيغ مام بأنهم كانوا ضمن طاقم الروكس ورغبة البيغ مام بالحصول على رأس لوفي ودين كايدو لها هل سنرى تحالفًا من أجل ذلِك ؟ 








وتستمر قصتنا متجهين نحو ارك وانو المُنتظر (متجاوزين الريفري) حيث معقل كايدو الملقب بـ ذو المئة وحش وبين بداية الآرك البطيئة التي شهدناها إلى تسارع الأحداث المجنونة التي قام بها اودا وكشف بعض الأسرار المؤلمة حول هذه الدولة 

وسكانها الذين يعيشون تحت رحمة جبروت هذا الوحش السكير ، رسم لوفي وأصدقاءه خطة من أجل إسقاط كايدو بعد اسبوعين في مهرجان النار وجميعنا يعلم مصير الخطط بوجود لوفي 😂 

لكن الكل دون إستثناء لاحظ التغير الذي طرأ على لوفي في تصرفاته وجديته حتى أطلت علينا أحداث الفصل ٩٢٢ والفصل ٩٢٣ والتي دار فيها الكثير 

بين ظهور المفاجأة الكبرى حول هيئة كايدو الحقيقة وقدرته التي ظهر منها القليل ألا وهي 
كايدو (التنين) .... 



الجميع مصدومين !!!

وبهجوم واحد بنفسه الساخن ينسف بها أطلال قلعة أودين ساما ومن فيها ولا نعلم ما جرى لهم ، هل الطاقم بخير هل تمكنوا من الهرب ؟! 

لوفي في حيرة من أمره وبسرعة ينقض نحوه بلكمة أسقطته  





الكل في حالة صدمه من هذا الشخص ومن يكون ؟!
وتستكمل الأحداث في الفصل ٩٢٣ ، لوفي يريد التوجه للقلعة للإطمئنان على رفاقه فهو لا يعلم ماذا حدث لهم بعد هجوم ذلك التنين الوحشي ؟!

لوفي يلتقي بـ سبيد وهي من أوكل لها حماية وإعادة تاما لمنزلها بأمان لكن حدث مالم يكُن في الحسبان "سبيد شبه ميته" ولا نعلم ماذا حدث لتاما ؟! 

لوفي استشاط غضبًا ونوى إسقاط كايدو في الحال وإنهاء معاناته ومعاناة أصدقاءه الذين لم يعلم ماذا حل بهم بعد !! 





وبعد عدة لكمات من الجير الثالث كايدو يسقط على ظهره وعاد لـ"هيئته البشرية" أو النمط البشري وهو النمط الأول لمستخدم فاكهة الزون 
وهو أمر قابل للنقاش الطويل ولا زال (لأنها لم تظهر ماهية هيئة كايدو الحقيقة) هل هو غول أم بشري ؟ 




 

 فما زال الكاتب لم يظهرها بعد !!
 نُكمل ما جرى بعد ذلك .. 
لوفي ودون أي وقت للتفكير أو تردد يفعل الجير الرابع ويطلق وابل من اللكمات حول جسد كايدو المستلقي على ظهره

والآخر يتلقاها بكل صدر رحب وكأن لسان حاله يقول خذ وقتك وأرني ما لديك 

  




لوفي تعب من الضرب وبدأ باللهاث وبدأ ذلك الوحش بالنهوض لوفي في حالة دهشه
 وكأن لسان حاله يقول "ما الذي يجري ؟ ألم تؤثر به ضرباتي ؟"
وفي غمضة عين (نظرة من كايدو هُنا ولوفي يتصبب عرقًا من هُناك) ولم نرى سوى ضربة خاطفة تسمى بالرعد الإلهي




  


كايدو وبنظرة مرعبة تعلو محياه (ملك ماذا تُريد أن تُصبح أيها الصعلوك؟)  



 وجواب لوفي كان ..... (الصمت المطلق) وينتهي الفصل .
لوفي مغمى عليه بين دمائه  







هُنا أتطرق لـ⁩ رأيي بشأن قتال لوفي و كايدو والذي أعتقد بأنه سيأخذ منحنى آخر من القتالات في ون بيس (لوفي سيدخل في مرحلة تطور) على أكثر من جانب سواءً في السرعة أو قوة التحمل أو القوة الجسدية "بعيدًا عن موضوع الهاكي" مما رأيناه فإن كايدو تلقى جميع ضربات لوفي دون استخدام الهاكي وكذلك قام بتوجيه ضربته من غير هاكي التصلب (حتى الآن هذا الظاهر) قد يرى البعض بأن كايدو استخدم الهاكي الملكي ولكن ننتظر في قادم الأيام ماذا سيتبين لنا ، من ناحيتي أرى بأن تطور لوفي في هذا الآرك سيكون وبشكل كبير جدًا متركز على الفاكهة فمن خصائص المطاط (الصلابة) والمرونة ففي عالمنا الحالي تستخدم كمضادات للزلازل 
ما أريد الوصول إليه بكلامي هو بأن تطور فاكهة لوفي وهي المطاط سيساعده على تصديه لضربات هذا الوحش كايدو و أيضًا بالتأثير عليه قد يستغل لوفي قوة المطاط بصلابته مع هاكي التصلب ويأتي بضربة جديد أو طور جديد كما حدث ضد قتاله أمام كاتاكوري (الموتشي الصلب) وحوله إلى سلاحٍ فتاك 







 سؤالي المطروح هو (كيف سيتطور لوفي في هذا الآرك ومن أي ناحية ؟) أستطيع القول بأنه إذا كانت ضربت كايدو في الفصل ٩٢٣ بدون هاكي فبنسبة ٧٠٪؜ هذا ما أتوقعه حول تطور لوفي.


 إنتهى ..



هناك 3 تعليقات:

  1. ما ادري
    لكن الاكييييد ان كايدو قحطاني🚶🏻‍♂️

    ردحذف
  2. صراحه تقرير رائع ورهيب احسنت وانا اقرا تقريرك لم الاحظ تعصب او عدم منطقيه وتسرع حتى الامور المبهمه توضح انها مبهمه او تتجاوزها برافو عليك حكمت صوت المنطق وايضا السرد المرتب والجميل

    ردحذف